معهد الامام الرضا عليه السلام في الشطرة ( الممهدون )
معهد الامام الرضا عليه السلام في الشطرة ( الممهدون )

منتدى اسلامي غير طائفي بعيد عن السياسة يهتم بالشان الاسلامي عموما وبمذهب اهل البيت عليهم السلام خصوصا

بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صلِ على محمد وآل محمد اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى آباءه في هذه الساعة وفي كل ساعة وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه أرضك طوعا وتمتعه فيها طويلا وهب لنا رافته ورحمته وخيره ودعاءه وانصرنا به نصرا عزيزا برحمتك ياارحم الراحمين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الى جميع الاخوة الاعزاء اعضاءا وزورا اهلا وسهلا بكم في منتدياتكم الاسلامية منتديات الحوزة العلمية حوزة امام المذهب الشريف الامام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام - ونحن سعداء جدا بانضمامكم الى هذه العائلة المباركة خدمة للاسلام والمسلمين وجزاكم الله تعالى خير جزاء المحسنين

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

قصة استبصاري (حصريا على منتدى الحوزة الناطقة)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

قصة استبصاري (حصريا على منتدى الحوزة الناطقة)

(حيدر2)

من مواليد سنة 1967 بتونس العاصمة درست الإنقليزية بجامعة تونس كلية منوبة للآداب متحصل على الإجازة في اللغة و الآداب الإنقليزية سنة 1996 و يدرس الآن بالمعاهد الثانوية التونسية...

كانت البداية مع الإستبصار من الدراسة الثانوية حيث ناولني صديقي المستبصر قبلي كتاب (مقاتل الطالبيين ) لأبو الفرج الأصفهاني فقرأته ثم كتاب (شبهات حول الشيعة) لمحمد جواد مغنية (لست أذكر أي الكتابين قرأت أولا) المهم كان كتاب شبهات حول الشيعة بمثابة التمهيد لنزع الخرافات القديمة التي يتداولها أهل سنة الجماعة عن الشيعة بالباطل حيث كان الكتاب يوضح مذهب أهل البيت عليهم السلام و أهم الفروقات المذهبية بين الشيعة و السنة ...

نعم كان لموضوع الفتنة الكبرى تأثيره أيضا حيث درسناه في الثانوية فكان مثل الأرضية التي تؤسس للخلاف القائم بين السنة و الشيعة و هذا الصراع الذي دار بين صحابة رسول الله حول الخلافة و الحكم و كيف تصرف الإمام علي فيه في مقابل تصرفات الآخرين معه مثل عائشة و معاوية و عمر بن العاص الخ...

كانت الصدمة الأولى عندما قرأت كتاب (مقاتل الطالبيين) حيث اندهشت كيف تصرف الأمويين و العباسيون مع العلويين على مدى قرون من التاريخ الإسلامي حيث منذ استشهاد الإمام علي و آل بيت رسول الله من ذرية علي يعانون الويلات من حكام المسلمين من قتل و تشريد و تجويع و سجن و تعذيب و أقصاء و حرمان .. فلم يكن العلويون حتى يطمعون أن يعاملوا معاملة المسلمين العاديين فضلا عن معاملتهم كذرية الرسول الأكرم الذين طهرهم الله في محكم كتابه قائلا (إنما يريد ليذهب عنكم الرجس آل البيت و يطهركم تطهيرا)

فهل يعقل أن تهان ذرية رسول الله و تضطهد شديد الإضطهاد على يد أناس يقولون أنهم مسلمين و هم أنفسهم الذين جلب جد العلويين ووالدهم محمد صلى الله عليه و آله و سلم للعرب الإسلام و أعزهم الله به بعد ذل و احتقار من جميع الأمم..؟!!...
فتارة يضطهدونهم باسم الرافضة و طورا باسم الشيعة و أخرى باسم السبأية ..!!

فهل انقلبت الأشياء و صار أطهر المسلمين كالمجرمين...؟! (أفتجعلون المسلمين كالمجرمين)

لقد صدمني هذا الكتاب و فتح عيني على فرقة عظيمة الشأن من فرق المسلمين المستضعفين باسم آل البيت المطهر و شيعتهم فأحسست أن هكذا قوم مستضعفون مع ما فيهم من خصال النبوة و الإمامة و التقوى لا بد أن يكونوا هم على الحق و جلاديهم من الطغاة هم على الباطل حتما لأن الله دائما مع المستضعفين و ضد الجبارين الطغاة و لو سموا أنفسهم مسلمين..
فأحسست في الحين بباطني أنني أوالي الإمام علي و آئمة آل البيت الإثني عشر الذين قرأت عنهم في هذا الكتاب و منذ تلك اللحظة أشرق في قلبي نور ساطع طاغ و غامض أضاء جوانحي واقشعر له بدني و قلب باطني رأسا على عقب بحيث أحسست أنني بهذه الموالاة لآل البيت و للإمام علي عليه السلام كأنني ولدت من جديد و أصبحت أنسانا آخر مختلف تماما و مسلم آخر ليس كالمسلمين الآخرين من الذين ليس لهم علم بهذه الولاية و لا يتصورونها حتى في عقولهم...

فالأمر كأنك صرت في سماء أخرى أعلى تشرف على من هو تحتك بينما هم يتصورون أن ليس هناك سماء فوقهم و ما ثم إلا عالمهم و سمائهم..و البقية تحتهم و ليس فوقهم أحد...و أقصد بذلك أهل سنة الجماعة و كل من هم ليسوا على عقيدة الولاية للإمام علي و لأئمة البيت المطهر الإثني عشر...

ثم بعد ذلك اطلعت على كتاب (فقه الإمام جعفر الصادق عليه السلام) لكاتبه محمد جواد مغنية و فيه اطلعت على التخريجات و الإستنباطات الفقهية للأئمة عليهم السلام فاندهشت من هذا العلم الغزير و الحكمة العميقة بالشرع و مقاصده و هذه الأستنباطات كلها تعكس رحمة الإسلام و يسر الدين على عكس مذاهب المسلمين التشددية الأخرى..
خذ مثلا قضية قص يد السارق و كيف يستنبط الأئمة من القرآن ما يفيد قطع إصبع واحد فقط عوضا عن اليد كلها بل قطع البنان من الأصبع فقط عوضا عن الأصبع كله ..مستنبطين كل ذلك من آية (فاضربوا منهم الأعناق و اضربوا منهم كل بنان) حيث كنى المولى تعالى كامل اليد بجزء منها فقط و هو البنان أي أعلى السبابة...

ليس بعد هذا سماحة و رحمة بالناس ...و لا يستغرب ذلك من أئمة آل البيت المطهر الذين أرسلهم الله رحمة للعالمين حيث هم استمرار للرحمة المحمدية الشاملة على المسلمين و كل الخلق قاطبة حيث سيأتي الإمام الحجة آخر الزمان ليخلص الدنيا كلها من الظلم و ليس المسلمين فقط...

بعد ذلك توالت المطالعات في كتب مذهب آل البيت المطهر و كان ذلك في بداية التسعينات .. حيث انسلخت من كل الماضي المذهبي و الناس الذين يمثلونه حيث قلت صداقاتي إلا من الموالين و المستبصرين مثلي وجهت وجهتي لأئمة آل البيت المطهر و المذهب الإثنا عشري..

قصتي مع التصوف:
لكن بعدها تعرفت على الطريقة الصوفية للشيخ إسماعيل الهادفي قدس الله روحه.. وقد كان ذلك إثر فترة فتور في الإيمان اعترتني بما أنني اخترت العزلة بمذهبي الجديد فلم يكن هناك جماعة ألتزم بها و قدوة مباشرة أقتدي بها ..فجذبني التصوف و العرفان و أكثر ما جذبني فيه طبعا هو الشيخ إسماعيل الهادفي ذاته بعد أن تأكدت أنه من آل البيت المطهر.

فاعتنقت الصوفية رغم تعبدهم بالمذهب المالكي السني ..و لكن في طريق العرفان لا تهم هذه الشكليات المهم هو ولاية الإمام علي و آل البيت المطهر بالقلب و محاولة اتباع طريقهم و منهجهم من حيث التطبيق و ليس من حيث الشكليات الفقهية فقط ...أقصد بذلك إن إتباع أئمة آل البيت في التقوى و الورع و الأخلاق المحمدية الفاضلة و منهجهم في تقويم النفس و تزكيتها هو أولى و أهم من مجرد اتباع طقوس تعبدية تختلف من مذهب لآخر و كلهم مسلمون ..و كذلك بما أن المذهب الجعفري معترف به لدى الأزهر و كذلك أجاز مراجع الشيعة التعبد بالمذاهب السنية الأشعرية (المذاهب الأربعة)...الخ

فاتجهت إلى التصوف و أجلت المسألة المذهبية الفقهية (الشكلية) إلى حين...لأن الشيخ إسماعيل الهادفي الحسني(ترونه في الصورة الرمزية أعلاه) في ذلك الوقت كان يمثل بالنسبة لي إمام من أئمة آل البيت المطهر و عالم رباني من علمائهم إن لم يكن هو أعلمهم بالله و قطب الزمان في وقته مثلما كان يعتقد مريدوه و منهم العبد الضعيف و لا زلت على ذلك...

لكن في بداية الطريق الصوفي ترددت في السنة الأولى و تذبذبت قليلا حيث وجدت من الصعوبة التوفيق بين معتقدي المذهبي الجديد و بين الطريقة الصوفية التي صرح شيخها بأنهم على المذهب المالكية السني...فاعترتني فترة قصيرة (شهرين أو ثلاثة ) تركت فيها الصوفية ..

لقائي مع الشيخ الدكتور محمد التيجاني السماوي :

و صادف أثنائها أن التقيت بالشيخ الدكتور محمد التيجاني السماوي من خلال كتابه (ثم اهتديت) الذي وجدته يباع في المكتبات (قبل سحبه منها) فقرأت الكتاب و أعجبني بساطة الكلام و الوضوح في المنطق و الحجج المقدمة فيه...و استوقفني خاصة قصة الدكتور السماوي مع الشيخ إسماعيل و طريقته الصوفية قبل أن يسافر إلى الشرق و يتشيع .. فقلت لازم ألتقي بالدكتور و أتحدث معه و عن تجربته في ذلك فبحثت عن إسمه في دليل الهاتف و كلمته و كان في مدينة قفصة آنذاك و لكن تواعدنا على اللقاء في المهدية ثم في تونس ..

مع الدكتور التيجاني السماوي تعرفت على وجه آخر من أخلاق أهل البيت (بما أنه شريف من آل البيت حسبما صرح هو بذلك) و سماحتهم و تواضعهم و كرمهم و علمهم حيث تجلت كل هذه الخصال في الدكتور ..هذا إلى جانب كونه من الجنوب التونسي المعروف بطيبة أهله و أخلاقهم السمحة و شهامتهم و خاصة أهالي توزر و قفصة و قبلي..الخ..

أطلعني الدكتور على زياراته لإيران و صوره مع القادة الإيرانيين هناك و لقائه بالإمام الخميني و قبل ذلك حدثني عن زيارته للعراق و النجف و لقائه بالسيد الشهيد محمد باقر الصدر قدس سره..الخ

لكن اختلفت معه في موقفه من الشيخ إسماعيل الهادفي و من التصوف عموما حيث دافعت عن التصوف كمنهج عرفاني صحيح و صادر عن آل البيت المطهر (و لو كانوا من مذهب أهل السنة شكليا) كذلك كنت أحس أنه احتقر الشيخ إسماعيل في كتابه و لم يعرف قيمته و كلامه عنه في كتابه ثم اهتديت كان يدل أكثر على سماحة الشيخ معه حيث تعامل معه بأسلوب يدل على معرفته بقيمته كشخص شريف من آل البيت حيث ضيفه الشيخ في بيته ثلاثة أيام متوالية و عينه مقدما على الفقراء في قفصة الخ...

أحسست من خلال كل ذلك أن الشيخ كان عالما (بنور الله) بما سيؤول عليه أمر الدكتور في المستقبل فعامله بحفاوة لقيمة الدور الذي سيؤديه لاحقا من نشر مذهب أهل البيت في الناس و الدعوة لموالاتهم و حبهم الخ...

على كل حال هذا حديث طويل ليس هنا مجاله و هو يتعلق بالتداخل الموجود بين التصوف و التشيع (هو تداخل ضمني مستور) على جميع المستويات و قليل من يتفطن لذلك سواء من الشيعة أم من السنة و ذلك لغلبة العصبية المذهبية المانعة من ملاحظة الحكمة الإلاهية في وجود أئمة آل البيت من أقطاب الصوفية في داخل العالم السني لكي يخدموا أمر إلاهي بعيد المدى يتعلق بالدعوة لمذهب آل البيت المطهر و للدعوة المهدوية الخاتمة...

فالتصوف هو مشرب علوي حسني حيث أن كل أقطاب الصوفية هم أشراف حسنيين ...بينما التشيع هو مشرب حسيني و كلاهما إمامان قاما أو قعدا.. فمن اتبع أئمة أحد الفرعين (من فروع الشجرة المحمدية العلوية) فقد برأت ذمته عند الله لأن اتباع أئمة العترة المحمدية من آل البيت العلوي متحقق في كليهما...و الله أعلم.

أما توحيد كلا الفرعين فسيتحقق في زمان المهدي عليه السلام حيث سترجع علوية محمدية في شخص الإمام الحجة عليه السلام و يعم مذهب أهل البيت عليهم السلام الإثني عشري على جميع المسلمين إن شاء الله...

هذا باختصار...

و الله أعلم





عدل سابقا من قبل حيدر 2 في الخميس مارس 11, 2010 6:07 pm عدل 1 مرات

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ثبتك الله تعالى على ولاية اهل البيت عليهم السلام وحشرك معهم -- خالص تحياتي

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://123579-alretha.ahlamontada.com
مشكورين أخينا شيخ جواد على الدعوة الصالحة و بارك الله فيكم على المرور و التعليق..

اللهم صل على سيدنا محمد و على آله الطاهرين و صحبه المهتدين و عجل فرجهم.

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد
يسلموووووووووو
على هذا الطرح
اختك
ملاك الروح

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ملاك الروح كتب:بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد
يسلموووووووووو
على هذا الطرح
اختك
ملاك الروح

مشكورين على المرور و التعليق ملاك الروح...

اللهم صل على سيدنا محمد و على آله الطاهرين

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
اللهم ينور طريقك بحق محمد وال محمد

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سلمكم الله تعالى ووفقكم لك خير --- ببركات دعاؤكم -- ننتظر المزيد منكم --- مع الشكر والتقدير

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://123579-alretha.ahlamontada.com

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى